أخبار عالمية

يثير وجود محامي ترامب في البيت الأبيض تساؤلات حول دوره

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز ان شخصية جديدة تجتاح الجناح الغربي للبيت الابيض مؤخرا، وهو المحامي الخاص للسيد ترامب مارك كازويتس الذي يثير تساؤلات حول تداخل الخطوط العامة والخاصة.

وأشارت الصحيفة، إلى أن كازويتز، المحامى الشهير فى نيويورك الذى مثل ترامب على مدار 15 عامًا فى أمور تجارية ويلقب بأصعب محامى فى وول ستريت، قد أصبح فجأة “مارشال” للبيت الأبيض الذى يواجه الحصار. فهو محامى شخصى للرئيس وليس موظف حكومى، لكنه يتحدث عن تأسيس مكتب له فى البيت الأبيض حيث يستطيع أن يدير دفاعاته القانونية.

وتتابع الصحيفة قائلة، إن زياراته للبيت الأبيض قد أثارت تساؤلات عن الخطوط الفاصلة بين المصالح العامة والخاصة لرئيس يواجه قضايا قانونية. ففى الأيام الماضيىة نصح كازويتز مساعدى البيت الأبيض بمناقشة التحقيق فى التدخل الروسى فى الانتخابات الرئاسية الأمريكية بأقل قدر ممكن، حسبما أفاد شخصين مشاركين فى الأمر، وقال للمساعدين للمجتمعين فى لأحد الاجتماعات، ردا على سؤال من الحضور عما إذا كانوا سيقومون بتوكيل محامون، إنه ليس ضرورى بعد.

ورأت الصحيفة، أن مثل هذ المناقشات بين محامى خاص للرئيس وموظفى الحكومة الذين يعملون لصالح موكله غير معتادة بدرجة كبيرة، بسب ما أفاد مسئولون مخضرمون فى إدارات سابقة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق