الثلاثاء , أغسطس 22 2017
الرئيسية / أخبار / أخبار عالمية / التدابير الاقتصادية في إيران تغضب الزعيم والحرس الثوري

التدابير الاقتصادية في إيران تغضب الزعيم والحرس الثوري

ترأس الرئيس الإيراني حسن روحاني اجتماعا لصندوق التنمية الوطني يوم السبت،

 وقدم المهندس أحمد دوست حسينى مدير صندوق التنمية الوطنية تقريرا عن أعمال و نشاطات الصندوق فى مختلف المجالات المتعلقة بالعملات الدولية والعملة الوطنية الإيرانية (التومان).

ووفقا للبيان فإنه تم تقديم تقرير أعمال صندوق التنمية الوطنية كما تمت المصادقة على ميزانية الصندوق فى العام الفارسى الجارى 1396 (يبدأ فى 20 مارس بالتقويم الميلادى).

كما تطرق أعضاء صندوق التنمية الوطنية إلى مقترحات حول إصلاح مواد من القوانين والظروف لإعطاء التسهيلات المالية بهدف تعزيز الاستثمار من قبل القطاع الخاص وتزايد فرص العمل وتعزيز التصدير.

وتعد هذه الإجراءات ضمن حزمة القرارات الاقتصادية التى تغضب المرشد الأعلى الإيرانى على خامنئى، الذى ينادى دائما بما يسمى بـ”اقتصاد المقاومة”، شدد الرئيس الإيرانى حسن روحانى فى لقائه مع أعضاء صندوق التنمية الوطنية الإيرانية اليوم السبت على ضرورة تعزيز الخطوات الرأسمالية والنيوليبرالية فى بناء النموذج الاقتصادى الإيرانى الجديد.

وتهدف تلك الخطوات الرئاسية إلى تقويض مكتسبات مؤسسة الحرس الثورى الذى يهيمن على ما مقداره 40 بالمئة من الاقتصاد الإيرانى بسبب انغلاق السوق الإيرانية، وعدم اندماجها فى رأس المالى العالمى والاقتصاد الدولى ومنظومات تحويل الأموال والشراكات مع المؤسسات الدولية.

عن بنات الشوق

شاهد أيضاً

الخطوط الجوية ستحتاج 637 ألف الطيارين على مدى 20 عاما

ستحتاج بوينج الى 637 الف طيار خلال العشرين عاما القادمة لمواكبة النمو فى قطاع الطيران …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *